Breaking News

هواوي تنين صيني يغزو العالم | جريدة الأنباء


  • 15.3 مليار دولار قيمة العلامة التجارية لـ «هواوي»
  • 9 مليارات دولار مبيعات النصف الأول.. و20 ملياراً المستهدف في 2015
  • بناء 32.1 ألف متجر ومعرض لبيع التجزئة على مستوى عالمي بنهاية العام .. وارتفاع بنسبة 100% سنوياً

على الرغم من أن مصطلح «الإبداع» لم يعد جديدا بالنسبة للشعب الصيني لكن الكلمة حظيت باهتمام غير مسبوق للوفد الإعلامي الكويتي الزائر لمدينة شانغهاي، عاصمة الصين الاقتصادية، عندما أتيحت الفرصة للتعرف على جديد عملاق الالكترونيات «هواوي» والاطلاع عن كثب على آخر التطورات المالية والاقتصادية وخطط الشركة الطموحة للسنوات الخمس المقبلة.

كان الأمر أشبه بالمغامرة، فبعد سفر امتد لحوالي 8 ساعات وصلنا الى مطار هونغ كونغ التي تتميز بناطحاتها السحابية الكثيرة ومينائها الفسيح، لننطلق بعدها إلى مدينة شنزن، اكبر مدينة صناعية متخصصة في التكنولوجية في العالم.

ومن «هونغ كونغ» الى «شنزن» استغرق السفر حوالي ساعتين ونصف الساعة بواسطة الباص، كان المشهد عجيبا وأقرب الى الخيال بفضل الطبيعة الجذابة والبنية التحتية الضخمة والأبراج التي تحاصرك يمينا ويسارا، وللعلم تتمتع «هونغ كونغ» باستقلالية عالية ونظام سياسي مختلف عن الذي في الصين، وذلك وفق مبدأ «بلد واحد، نظامان مختلفان» الذي يكرس للمدينة حكمها الذاتي.

خلال الرحلة المفعمة بالطبيعة الخلابة والجبال الممتدة وصلنا الى مدينة شينزن الصناعية، لنتعرف عن قرب على التنين الصيني ذو المكانة الخاصة في حياة الصينيين.

وعلى مدار أكثر من يوم تم زيارة مقر شركة هواوي الضخم بالإضافة الى مدينة هواوي للتعرف على احدث ابتكارات الشركة التكنولوجية، وما تخطط له للسنوات الخمس المقبلة، فمرة أخرى تعيد «هواوي» صياغة مفهوم صناعة التكنولوجيا الذكية التي تتميز بمواصفات مشوقة وتقنيات متطورة.

وعقب زيارة المقر الاداري لشركة هواوي تم السفر الى مدينة شانغهاي وتم زيارة مركز أبحاث الشركة وتم عرض إبداعات «هواوي» في مجالات مختلفة مثل الحوسبة السحابية والبيانات الضخمة والجيل الخامس للاتصالات والشبكات المعرفة بالبرمجة (sdn) والوظائف الخاصة بالشبكات التخيلية (nfv).

في الزيارة تفاصيل عديدة، ربما لا تتسع المساحة لذكرها، ولكن الصين تستحق وبجدارة ان تصبح اكبر اقتصاد في العالم، فهي حقا تنين اقتصادي لا ينام كما هو حال شركة «هواوي»، وفيما يلي التفاصيل:

الصين (شنزن – شانغهاي) ـ أحمد مغربي

قالت مديرة العلاقات العامة في مجموعة المستهلك بشركة «هواوي» أدا شو: ان قيمة علامة «هواوي» التجارية في الوقت الحاضر تساوي 15.3 مليار دولار، والشركة تمكنت من وضع بصمتها على قائمة تصنيفات براند زد للمرة الاولى حيث استثمرت في طرحها التكنولوجي العالمي، والذي تجلى في توليد حوالي ثلثي ايراداتها من نشاطاتها في الاسواق خارج الصين وبالتالي فان حصولها على تصنيف ومرتبة متقدمة على القائمة يعتبر اعترافا بقوة «هواوي» الحقيقية.

وذكرت شو في عرض مرئي قدمته للوفد الاعلامي الكويتي في مقر «هواوي» بمدينة شنرن ان هناك نموا مضطردا في إيرادات الشركة سنويا حيث بلغت إيرادات المبيعات في النصف الاول من 2015 حوالي 9 مليارات دولار، علما أن المبيعات المستهدفة ضمن خطة الشركة تقدر بحوالي 20 مليار دولار.

وقالت ان الشركة تعلق أهميـــــة كبرى على الابحاث والتطوير حيـــــث خصصـــــت 10% من مبيعاتها لتمويل عمليات الابحـــــاث والتطوير، وفي عام 2014 وحدة استثمـــرت الشركة ما يصل الى 1.2 مليار دولار من خلال 16 مركزا عالميا للأبحاث والتطويـــر.

وقد أقامت الشركة مختبر في عام 2012 لبناء القدرة التنافسية المستقبلية للشركة، ويعمل في مركز التصميم في لندن ومركز باريس للجمال اكثر من 10 من المصممين في مضمار الاناقة والأزياء والسيارات والصناعات ثلاثية الابعاد، وتطبق هذه المراكز احدث توجهات الازياء العالمية كما تغطي شبكة مبيعات هواوي اكثر من 170 منطقة وبلدا حول العالم وسجلت حصة المبيعات العامة للنصف الاول من عام 2015 بما فيها المبيعات على الانترنت نموا بنسبة 56%.

التسويق والتوزيع

تعتزم هواوي بناء 32.1 ألف متجر ومعرض لبيع التجزئة على مستوى عالمي بحلول نهاية عام 2015، وسيرتفع العدد الإجمالي للمتاجر بنسبة 100% سنويا، وتوزع معارض التجزئة على مناطق مختلفة حيث هناك 3936 متجرا للتجزئة في أوروبا الغربية، و1540 متجرا في شمال شرق أوروبا، و2062 متجرا في شمال أفريقيا، بالإضافة إلى 4835 متجرا في جنوب شرق آسيا.

وأشارت شو إلى أن التوسع وفتح الأسواق الجديدة يقرب النشاط الاستهلاكي للشركة من الأسواق العالمية ويضعها في متناول المستهلكين العالميين.

هذا وتسعى «هواوي» إلى توسيع عملية الإنتاج والتوسع وإنتاج السلع المستقبلية مثل الأجهزة التي يتم ارتداؤها والمنازل الذكية والوسائل التي تربط السيارات بالإنترنت لخلق كل ما هو نظام تكنولوجي أمام المستهلكين.

منتجات جديدة

وذكرت أن هدف الشركة يتمثل في الحرص على توفير كل منتجات هواوي أمام المستهلكين وفي أي مكان في العالم لخلق تجارب نوعية وإيجاد المزيد من القيمة المضافة للمستهلكين العالميين.

وكشفت أن مبيعات هواوي من الأجهزة الذكية خلال الربع الثالث من العام الحالي بلغت 27.4 مليون جهاز فيما يتوقع أن يسجل إجمالي عدد الأجهزة المبيعة في 2015 نموا بنسبة 30% سنويا ليصل إلى 100 مليون جهاز.

الحصة السوقية العالمية

وبلغت حصة هواوي في سبتمبر 2015 في سوق الأجهزة الذكية العالمية 9.7% مقابل 28.3% لسامسونغ و11.8% لشركة ابل.

الشرق الأوسط

حققت هواوي في الكويت تقدما كبيرا على صعيد المبيعات ليس فقط بالنسبة للأجهزة ذات القيمة المتدنية ولا ذات القيمة المتوسطة بل أيضا بالنسبة للأجهزة المتطورة ذات الأسعار المرتفعة، حيث بلغت حصة الشركة الإجمالية 18% من مبيعات الأجهزة الذكية في الكويت، وقد توزعت بنسبة 44.8% على الأجهزة التي يتراوح ثمنها بين 300 دولار و500 دولار، حيث بيع منها 111.7 ألف جهاز، فيما بيع 25.3 ألف جهاز من الفئة الثانية التي يتراوح ثمنها بين 500 و600 دولار وبلغت نسبة هذه الفئة 13.7%.

أما في دول أخرى في المنطقة فقد بلغت حصة هواوي السوقية في إيران 20.7% كما في أغسطس 2015، وفي المملكة العربية السعودية 5% وفي دولة الإمارات 10%.

منتجات «هواوي» في 170 دولة

تعمل شركة هواوي الصينية في مجال الاتصالات، وتقوم بصنع أجهزة الهاتف، والمودم. تم إنشاؤها سنة 1988 ومقرها مدينة شينزن، كما تعمل في تصنيع وتصدير أنظمة الاتصالات المتنقلة للعديد من الدول، دخلت مؤخرا وبقوة في تصنيع أجهزة الهاتف التي تعمل بنظام التشغيل أندرويد، وأجهزة التابلت، وتعتبر من اشهر شركات صناعة اجهزة الهاتف التي تعمل بأندرويد بعد شركة سامسونج.

وحاليا تعتبر هواوي أكبر منتج لمعدات الاتصالات في العالم، وثالث أكبر مورد للهواتف الذكية، وصاحبة عدد هائل من مكاتب البحث والتطوير ومالكة لعشرات آلاف براءات الاختراع.

وتنتشر منتجات وحلول هواوي في أكثر من 170 دولة حول العالم، ويعتبر مجال البحث والتطوير ركيزة أساسية في دعم مشاريعها التجارية، حيث يعمل لديها أكثر من سبعين ألف موظف في هذا المجال، أي ما نسبته 45% من إجمالي عدد موظفيها حول العالم.

وتعتبر هواوي من أوائل الشركات الفاعلة في مجال البحث والتطوير المخصص لمستقبل شبكات الجيل الخامس، إذ تبلغ استثماراتها في هذا المجال أكثر من ستمائة مليون دولار حتى عام 2018، ومع نهاية 2013 كانت الشركة قد انضمت إلى أكثر من 170 من المؤسسات العالمية المتخصصة بوضع معايير ومقاييس تكنولوجيا قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات.

هواوي: العميل أولاً وأخيراً

تركز شركة هواوي على احتياجات العملاء في السوق وتلبي طموحاتهم وتضع العميل ضمن أولوياتها القصوى، من خلال توفير حلول تكنولوجية ومعلوماتية ممتازة تلبي كل الأذواق.

الشبكات المرنة

انتشرت حلول الشبكات المرنة من هواوي بنجاح مؤخرا في مختلف القطاعات مثل القطاعات الحكومية، والتعليم، والرعاية الصحية، والنقل، والراديو والتلفزيون وصناعات الشركات الكبيرة في أوروبا وأميركا وآسيا وأفريقيا. وتتوقع هواوي المزيد من النجاح في أسواق دول الخليج.

لماذا الكويت؟

تركز شركة «هواوي» على السوق الكويتي وتمارس نشاطها في دعم وتطوير قطاع تكنولوجيا الاتصالات وتقنية المعلومات والخدمات المجتمعية في الكويت من خلال قيامها بتقديم حلول ابتكارية متكاملة وتكنولوجيا متطورة وخدمات فنية لشبكات وأنظمة وأجهزة ومواد الاتصالات وقطع غيار وأجهزة الاتصالات الثابتة واللاسلكية والهواتف النقالة ومستلزماتها.

وتعمل «هواوي» من مكاتبها في الكويت منذ نحو 10 سنوات، قدمت خلالها الدعم الى العديد من المؤسسات في القطاعين العام والخاص.

أفضل 100 علامة

حلت شركة هواوي في المرتبة 88 عالميا ضمن أفضل وأعلى 100 علامة تجارية عالمية في 2015، وبلغت قيمة علامة الشركة التجارية حوالي 15.3 مليار دولار.

شكراً «هواوي»

تتقدم «الأنباء» بالشكر الجزيل إلى شركة هواوي الكويت لحسن تنظيم الرحلة التي استمرت 7 أيام إلى الصين وعلى رأسهم مدير إدارة التسويق في فرع الكويت يونهوا ماو ومدير التسويق والعلاقات العامة عبدالرزاق المسلم.





Source link

Leave a Reply