Sunday, April 11, 2021

خبيرة تجميل توثق «موكب المومياوات» بالماكياج


اشترك لتصلك أهم الأخبار

موكب المومياوات الملكية حدث أبهر العالم، هذا الحدث العالمى جمع ملايين الأشخاص من مختلف الجنسيات حول العالم وهم يشاهدونه بكل فخر وعزة، ولم يكن يوما تاريخيا واستثنائيا للمصريين فقط، بل للجميع.

في الوقت الذي تشهد فيه الأراضى السورية النزاعات والحروب، قررت خبيرة التجميل السورية فرح خير، 37 عامًا، أن تنسى ولو للحظات ما تمر به من حزن لما تشهده بلدها وتشاهد موكب المومياوات الملكية، لتقرر أن توثق هذا الحدث العالمى بطريقتها الخاصة.

قالت «فرح» في حديثها لـ«المصرى اليوم» من دمشق: «أتت الفكرة بعد مشاهدتى للعمل التاريخى العالمى الرائع، وهو احتفالية موكب المومياوات الملكية.. من دون تفكير وقت ما شفت هاد الحدث العظيم انتابتنى مشاعر عزة وفخر بتاريخنا العربى المصرى، وقد إيه الشعب المصرى عظيم من زمان وبيحب وطنه، مشاعر فخرى تحولت لحالة توثيقية للحدث العالمى».

أدوات التجميل هي وسيلتها الوحيدة لتوثيق هذا الحدث العالمى، فقد استوحت من حفل نقل المومياوات الملكية من المتحف المصرى إلى متحف الحضارة بالفسطاط كل الرموز الخاصة بالفراعنة، وأبرزها الشعار الخاص بالاحتفال، واستوحت منه التاج الذي صممته بنفسها ووضعته على رأسها، كما جسدت مصر في شكل الأهرامات وأبى الهول مع وضع المكياج الفرعونى.

«إلى أي مدى استفادت فرح من موكب المومياوات المصرية في تغير نظرتها للمكياج؟».. هذا التساؤل أثار فضولها وقالت: «طبعًا التزمت بفكرة المكياج الأساسية التوثيقية للفراعنة والرسمة التعبيرية الخاصة بالحدث، قد إيه موكب المومياوات كان حدثا مهما وغيّر نظرتى في بعض أساليب وضع المكياج، واستلهمت منه الكثير اللى بالتأكيد هيضيف في شغلى بعد الآن».

وعبرت «فرح» عن شعورها بمشاركتها البسيطة في توثيق هذا الحدث، قائلة: «موكب المومياوات الملكية ما كان ممكن يظهر بهالصورة المشرّفة لو ما انشغل عليه بحب من المعنيين كلهن. بمصر بحبو بلدهن كتير. بحبو البلد وولاءهن إلها. الكل بيهمو ينقال مصر العظيمة، الكل بيهمو يرفع اسم البلد بماضيها وحاضرها ومستقبلها اللى ما راح يوقف عند حدا، بالهنا يا أم الحضارات، وانشالله منوصل للى وصلتولو يوما ما، وطبعًا الرسالة الأهم يلى نشرتها مع اللوك هي من_سوريا_تحيا_مصر».

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    185,922

  • تعافي

    143,575

  • وفيات

    10,954

  • الوضع حول العالم

  • اصابات

    117,054,168

  • تعافي

    92,630,474

  • وفيات

    2,598,834






Source link

Related Articles

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

- Advertisement -

Latest Articles