Breaking News

الملا أوتوموبيلز تطلق S – Class | جريدة الأنباء


أقامت شركة الملا أوتوموبيلز، إحدى شركات مجموعة الملا والموزع المعتمد لمرسيدس- بنز في الكويت، أمس، حدثا خاصا دعت إليه نخبة من الإعلاميين في الكويت، وذلك للإعلان عن إطلاق سيارة مرسيدس- بنز الفئة S الجديدة، مع مراعاة الظروف الراهنة في ظل الجهود الحثيثة لمحاربة تفشي الوباء، استخدمت الشركة طريقة فريدة في تنظيم الحدث وعرض ميزات هذه السيارة الأيقونية، حيث استقبلت مرسيدس- بنز ضيوفها من الصحافيين في مواعيد متباعدة آخذة بعين الاعتبار كل الإجراءات الوقائية مع الالتزام بالشروط الصحية لتوفر للضيوف وأعضاء الصحافة الفرصة الآمنة لتجربة هذه السيارة المتميزة والتعرف عن قرب على كل مواصفاتها وخصائصها.

ورحب ممثلو الملا أوتوموبيلز بالضيوف من الإعلاميين في هذا الحدث الخاص.

ومن ثم تم اصطحابهم في جولة تفصيلية لتعريفهم بالمميزات الرئيسية وعناصر التصميم للفئة S الجديدة كليا، حيث تمت الإجابة عن جميع استفساراتهم.

واختتم الحدث بتقديم تجربة قيادة خاصة للضيوف للتعرف على الفئة S الجديدة كليا عن قرب وبشكل مباشر.

وتعليقا على هذه المناسبة، قال ستيف براون مدير عام – شركة الملا أوتوموبيلز – مرسيدس بنز الكويت: لقد تلقت الفئة S الجديدة ردود فعل هائلة على الصعيدين المحلي والعالمي.

مرسيدس- بنز الفئة S الجديدة تأتي لتكمل مسيرة وإنجازات الفئات التي سبقتها والتي مثلت لأجيال عديدة التعبير المطلق عن رفاهية السيارات، ومع الفئة S الجديدة، قدمت مرسيدس- بنز معيارا جديدا للابتكار والراحة والأمان بالإضافة إلى مستويات عالية من الفخامة وأحدث التقنيات، ويسعدنا أن ننتهز هذه الفرصة لعرض هذه السيارة على أعضاء الصحافة الموقرين ونتطلع إلى استضافتهم في المستقبل.

تعكس سيارة S-Class اسم مرسيدس- بنز من خلال ما تقدمه من خبرة هندسية عريقة ترسي معايير الفخامة في عالم السيارات.

وتوفر سيارة S-Class الجديدة متعة استثنائية لجميع الحواس، حيث تقدم العديد من الابتكارات في أنظمة مساعدة السائق وحماية الركاب والارتقاء بمستوى التفاعل معهم. وتضع مرسيدس- بنز معايير الجيل القادم للسيارات من خلال الابتكارات التي تركز على الركاب.

وتتضمن سيارة S-Class الجديدة أحدث الابتكارات الرقمية التي تعمل على تلبية متطلبات السائق والركاب بصورة استباقية.

وتعتبر سيارة S-Class السيدان الفخمة الأعلى مبيعا في العالم. وتقدم لعملائها أحدث الابتكارات وأعلى مستويات الأمان والراحة والرفاهية التي لم يسبق لها مثيل في الجيل الجديد.

وترتقي سيارة S-Class بالفخامة العصرية إلى مستوى جديد داخل المقصورة، فقد ابتكر المصممون أجواء داخلية تبعث على الراحة ومنحوا السيارة طابعا يتميز بالأناقة والجودة الفائقة، الأسلوب الراقي.

وتعتبر لوحة العدادات بتصميمها الهندسي الجديد والمعاصر ومجموعة شاشاتها فائقة الأداء إحدى المميزات البارزة، ولكن تعزيز أجواء الراحة تخطى ذلك بكثير، إذ تهتم سيارة S-Class برفاهية ركابها من خلال تعزيز جودة القيادة وخفض مستوى الضوضاء داخل السيارة، بالإضافة إلى مجموعة واسعة من برامج نظام ENERGIZING Comfort.

كما تحافظ السيارة على صحة الركاب بفضل نظام تنقية الهواء الفعال الجديد ENERGIZING AIR CONTROL.

وقد نجحت سيارة S-Class الجديدة من مرسيدس- بنز في توفير العديد من الابتكارات لتقدم لكل من يقودها تجربة استثنائية بفضل تقنياتها الذكية، فقد تم تطوير الأنظمة الرقمية في نظام الوسائط المتعددة MBUX لتشمل خصائص جديدة تعزز متعة القيادة ومستويات الأمان، مثل نظام التوجيه على المحور الخلفي مع زاوية التوجيه الكبيرة وأنظمة الأمان المبتكرة مثل الوسادة الهوائية الخلفية.

كما أضافت مرسيدس- بنز وظيفة جديدة لنظام PRE-SAFE Impulse Side تعمل على رفع هيكل السيارة (من كلا الجانبين) قبل التصادم الجانبي مباشرة بفضل نظام التعليق النشط E-ACTIVE Body Control، بينما تمثل أنظمة مساعدة القيادة خطوة مهمة نحو القيادة الذاتية بعدما شهدت قفزة كبيرة.

وبفضل التقنيات المتطورة لكشف محيط السيارة، باتت أنظمة ركن السيارة تسهل مهمة السائق أثناء المناورة بسرعات منخفضة، بينما بلغ الوضوح أعلى مستوياته بفضل دمج هذه الأنظمة مع نظام الوسائط المتعددة MBUX.

حقائق وأرقام

يتم تقليل دورة الانعطاف بنحو 1.9 متر من خلال نظام التوجيه على المحور الخلفي مقارنة بالطراز الذي لا يشتمل على هذا النظام.

وتصل زاوية التوجيه عند المحور الخلفي إلى 10 درجات.

يتوافر نظام المساعد الصوتي «Hey Mercedes» الآن بـ 27 لغة مع فهم لغة البشر. ويشتمل نظام الصوت المحيطي Burmester رباعي الأبعاد المتطور على 30 مكبرا صوتيا و8 مكبرات صوتية مساعدة. كما توفر سيارة S-Class الجديدة 10 برامج تدليك مختلفة.

وتتساوى مساحة شاشة العرض على الزجاج الأمامي بتقنية الواقع المعزز مع شاشة بقياس قطري يبلغ 77 بوصة. وتعد سيارة S-Class واحدة من أفضل السيارات من ناحية الديناميكا الهوائية في العالم.

كما تزيد دقة المصابيح الرقمية DIGITAL LIGHT في كل سيارة عن 2.6 مليون بيكسل.

زادت قوة الحوسبة لنظام الوسائط المتعددة MBUX بنسبة 50% مقارنة بالجيل السابق، حيث يبلغ معدل نقل البيانات الخاص بالذاكرة 41.790 ميجابايت/ ثانية.

وفي حال وجود خطر التصادم الجانبي الوشيك، يرفع نظام التعليق E-ACTIVE BODY CONTROL (الذي يأتي كتجهيز اختياري) هيكل السيارة في أجزاء من الثانية بما يصل إلى 8 سنتيمترات، وهي ميزة جديدة أضيفت إلى نظام PRE-SAFE Impulse Side.

ويتحكم 17 محركا تدريجيا ضمن نظام THERMOTRONIC في درجات الحرارة وتوزيع الهواء.

ويتضمن نظام التحكم في المناخ THERMOTRONIC بـ 4 مناطق في الجزء الخلفي (يأتي كتجهيز اختياري) 20 محركا تدريجيا تعمل على التحكم في فتحات الهواء.

في نظام الإضاءة المحيطية النشطة Active Ambience Lighting (يأتي كتجهيز اختياري)، يوجد نحو 250 ضوء LED متراصة على مسافة 1.6 سم داخل السيارة.

يبلغ حجم شاشة OLED المركزية الجديدة 239.06 مم × 218.8 مم، بقياس قطري يبلغ 12.8 بوصة، وتعتبر مساحة الشاشة أكبر بنسبة 64% من شاشة الطراز السابق. ويبلغ حجم شاشة السائق 291.6 مم × 109.4 مم، ويبلغ قياسها القطري 12.3 بوصة.

ويبلغ حجم التصميم الأسطواني للوسادة الهوائية الخلفية المبتكرة نحو 16 ليترا، بينما يصل الحجم الإجمالي للوسادة بعد فتحها إلى 70 ليترا.

كما تحلل وحدات التحكم في نظام E-ACTIVE BODY CONTROL موقف القيادة 1000 مرة في الثانية، وتعمل على تعديل نظام التعليق وفقا لذلك.

تم تصنيع سيارة S-Class باستخدام أكثر من 98 كيلوغراما من المواد التي تحافظ على الموارد البيئية، وقد أصبح عدد المكونات التي تحتوي على مواد معاد تدويرها الآن 120، وهو أكثر من ضعف العدد الموجود في الطراز السابق، كما تم استخدام 40 كيلوغراما أخرى أو نحو ذلك من المواد الخام القابلة للتدوير.





Source link

Leave a Reply