Sunday, April 11, 2021

الملا : معامل لتكرير الذهب بمصر ونستهدف صادرات معدنية بقيمة 10 مليارات دولار


اشترك لتصلك أهم الأخبار

أعلن المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية عن توجه مستثمرين عالميين غدا إلى مرسي علم لاختيار الموضع الذى سيقيمون فيه معامل لتكرير الذهب فى مصر بدلا عن تكريره بالخارج، ما يساعد المستثمر فى إنتاج الذهب من المناجم المصرية على تصدير ما يخصه مباشرة ويوفر الوقت والجهد والمال. قال الملا فى لقاء مع أعضاء، غرفة التجارة الأمريكية، حول الاستثمار فى قطاع التعدين، ان المستثمرين العالميين يختبرون حاليا النظام الجديد للاتفاقيات فى مجال التعدين، القائم على تقاسم الأرباح مع الاتاوة والضريبة، قبل أن يقرروا الدخول، وان الوزارة ليست مستعجلة ، حيث اننا نمضى فى الاتجاه الصحيح، ونحن على ثقة انهم سياتون للاستثمار فى القطاع لامكانياته الواعدة وللعوائد الجيدة المتوقعة ، ووجود المهارات والاجور الاقل والبنية التحية، وبناء نظام مستمد من أفضل التجارب العالمية لمتابعة اسعار المعادن بما يتيح التطبيق السليم والعادل للنموذج الجديد للاتفاقيات. أكد الملا أن إستراتيجية الوزارة لقطاع التعدين تستهدف صادرات بقيمة ١٠ مليار دولار سنويا فى ٢٠٤٠، وتوفير ١٨٠ الف فرصة عمل، ومنح ٢٠٠ ترخيص استكشاف سنويا مشيرا إلى أن الرئيس السيسي وجه بالارتقاء بقطاع التعدين لزيادة مساهمته في الاقتصاد الوطني وخطط التنمية الاقتصادية والاجتماعية للبلاد، كما وجه بإنشاء مدينة متكاملة لتصنيع وتجارة الذهب، وفق أحدث التقنيات في هذا المجال.

وقال الملا إن مصر تمتلك إمكانيات جيولوجية كبيرة وجذابة مع مجموعة واسعة من المعادن وفرص استكشاف عديدة.

مضيفا : “لقد شجعتنا كل هذه العوامل خلال العامين الماضيين على اجراء تغيير أساسي لنصبح مركزا إقليميا للتعدين، من خلال إعادة وضع مصر على خريطة الاستثمار العالمية في التعدين.”

ومواكبة افضل الممارسات العالمية في صناعة التعدين، كشف وزير البترول والثروة المعدنية عن إطلاق مصر برنامج تحديث طموح، باتباع نهج تجريبي، بمساعدة البنك الدولي ، والاستشاري وود ماكينزى، كما نعمل الان مع خبراء عالميين على استكمال قاعدة بياناتنا الجيولوجية وتطوير اتاحة البيانات رقميا للمستثمرين حتى يتأكدوا من سلامة دراسة الجدوى قبل الشروع فى الاستثمار. نوه الملا إلى نجاح مصر فى اتخاذ خطوات جادة وشاملة للسيطرة على الوباء الحالى، ما ترتب عليه انه وطوال عام 2020، حافظ قطاع التعدين على مستواه على الرغم من التحديات القائمة.

كما لفت إلى أنه في بداية عام 2020، تم الإعلان عن اللائحة التنفيذية لقانون الثروة المعدنية، والتي أدت إلى زيادة الاستثمارات الأجنبية واستغلال الثروة المعدنية الغنية لمصر.

وقال المهندس طارق الملا إن اللائحة توفر الشفافية والمرونة وتحسن الحقوق القانونية، وتضمن شروطا وأحكاما تشجع الإستثمار وتعالج العديد من القضايا الاقتصادية والتنظيمية التي أثارها المستثمرون سابقا. وكان من بين أهم التغييرات ، هى ذات الصلة بشركات التعدين الصغيرة ، وإلغاء الحاجة إلى التصديق البرلماني على كل عقد استكشاف جزئى. اضاف انه رغم من الظروف غير المسبوقة التي واجهها القطاع في عام 2020، فاق عدد الشركات العالمية التي تتقدم للعطاءات في مصر أي توقعات. وفازت 11 شركة تعدين وطنية ودولية بحقوق استكشاف 82 منطقة امتياز للذهب في مصر، على مساحة 14 ألف كيلومتر مربع بالصحراء الشرقية . لفت الوزير إلى أنه يتم الان عمل تطوير جذرى فى أداء شركات الخدمات واللوجستيات المرتبطة بقطاع التعدين، والى ان مصر حريصة، كتوجه سياسيى ثابت، على تقديم خبرتها فى الطاقة والتعدين للاشقاء الأفارقة ما يتيح مزيدا من الفرص فى إقامة شراكات مفيدة لكل أطرافها . شارك فى اللقاء ممثلو شركات ومعنيون من دول كندا وامريكا وقبرص واليونان، وأداره الدكتور محمد زاهر رئيس لجنة التعدين بالغرفة.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    185,922

  • تعافي

    143,575

  • وفيات

    10,954

  • الوضع حول العالم

  • اصابات

    117,054,168

  • تعافي

    92,630,474

  • وفيات

    2,598,834






Source link

Related Articles

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

- Advertisement -

Latest Articles